نبذة عن المختبر

مشاركة:

 

أنشئ المختبر منذ ثلاثة وعشرين عاماً وتحديداً في العام 1414 هـ في المدينة المنورة ، وقام بتأسيسه نخبة من المتخصصين والفنيين المشهود لهم بالتميز والكفاءة ، حيث دأب المختبر منذ تأسيسه على المحافظة على ضوابط الجودة ، ودقة النتائج من أول دخول المريض للمختبر ، وحتى استلامه للتقرير.

حيث يقوم موظفو الاستقبال بالمختبر بتسجيل كافة بيانات العميل ( الاسم والعمر ومعرفة التاريخ المرضي للعميل ) ثم منحه رقماً مرجعياً يتم التعامل من خلاله مع العينة منعاً للخطأ الوارد من تشابه الأسماء.

IMG_7978تقوم وحدة الفصل وتجهيز العينات بفرز العينات وتوزيعها على الأقسام من خلال ” ورقة عمل” مسجل عليها الاسم والرقم المرجعي.

يقوم كل مسئول قسم من الأقسام بعمل معايرة للأجهزة التي تخضع لقسمه من خلال المحاليل المخصصة لذلك ، والتأكيد على ذلك بعمل كنترول لكل جهاز للتأكد من أن الجهاز يعمل بكفاءة عالية ، وحفظ نتائج الكنترول في ملفات أرشيفية.

تخضع النتائج بعد ذلك لعملية المراجعة العامة من قبل مسئول وحدة الكمبيوتر ، ثم المراجعة المتخصصة من أحد الفنيين ، ثم المراجعة النهائية والاعتماد من استشاري المختبر. تخرج النتائج في ملف خاص لكل مريض بعد مراجعتها ، ليستلمها المريض من قسم الاستقبال في الموعد المحدد له.
 

مشاركة:
[TheChamp-FB-Comments style="background-color:#000;"]